New Logo الصحه النفسيه 

المشرف العام: دكتور حافظ أمين

 استشارى الطب النفسى
عضو الكليه الملكيه البريطانيه للأطباء النفسانيين

المستنشقات Inhalants

Inhalants


 مجموعة مختلفة من المواد المتطايرة و التى تحتوى على أبخرة كيمائية تؤدى إلى نشوة سريعة عند إستنشاقها.

تمتص هذه الكيماويات بسرعة عن طريق الرئة إلى مجرى الدم و تصل إلى المخ و أعضاء أخرى فى الجسم و تؤدى أحياناً إلى تلف عضوى و نفسى دائم.

تأثير هذه المواد على الجسم يشبه تأثير مخدر العمليات و الذى يؤدى إلى بطء فى وظائف الجسم.

و بعد النشوة السريعة تأتى مرحلة يشعر فيها المستخدم بالدوخان و الهياج.

ينتشر إستخدام المستنشقات بين المراهقين و الشباب وذلك نظراً لتوافره فى كثير من المنتجات المنزلية العادية مع رخص ثمنه و سهولة الحصول عليه.

طرق سوء إستخدام المستنشقات:

  • شم و إستنشاق الأبخرة مباشرة عن طريق الأنف.
  • إستنشاق الأبخرة عن طريق وضع الماده أولاً فى أكياس بلاستيك أو ورق ثم وضعها على الفم و الأنف.inhalant3
  • نقع قطعة قماش بالمادة ثم وضعها على الفم أو الأنف.
  • رش الإيروسول مباشرة على الفم أو الأنف.

أنواع المنتجات التى تستخدم كمستنشقات:

يوجد أكثر من ألف نوع تتواجد معظمها فى منتجات منزلية و من الممكن إستخدامها كمستنشقات و تندرج تحت التصنيفات التالية:

المذيبات المتطايرة:

وهى سوائل تتبخر فى درجة حرارة الغرفة منها مخفف(تنر) و مزيل الدهانات، مواد إزالة الدهون ، سوائل التنظيف الجاف، البنزين ، سائل ولاعات السجائر و السوائل المستخدمة فى أقلام التصحيح الكتابى والصمغ.

الإيروسولات:

وهى البخاخات التى تحتوى على مذيبات و منها بخاخات مزيل العرق و البخاخات التى ترش على الشعر والبخاخات التى تستخدم فى تنظيف الكمبيوتر و بخاخات تنظيف الأحذية.

الغازات:

و هى تتواجد فى كثير من المنتجات المنزلية و الصناعية منها إسطوانات الغاز وولاعات الغاز للسجائر و غاز ملىء الثلاجات.

النيتريت:

و هو مستنشق ذو طبيعة خاصةو يستخدم أساساً لأغراض طبية و فى منتجات تنظيف الجلود و معطرات الجو ولكن يستخدمه البعض لتحسين القدرة الجنسية.

العلامات التى تظهر على مستخدم المستنشقات

تظهر على المستخدم العلامات التحذيرية التالية التى يجب أن يتنبه لها الأهل و الأصدقاء:

  • الدوخة و علامات مشابهه للشخص المخمور.
  • التحدث بطريقة مدغمة.
  • صعوبة فى المشى مع عدم الإتزان.
  • إحمرار و دمع فى العينين.
  • رشح و أحياناً نزيف بالأنف.
  • ظهور بثور و قروح حول الفم.
  • إنبعاث روائح مواد كيماوية من النفس.
  • بقع مواد كيماويه بالملابس.
  • الغثيان و فقدان الشهية للأكل.
  • التوتر و الإنقلابات المزاجية.
  • كثرة الغياب من المدرسة، الجامعة أو العمل.